دائرة الكورونا بالمجتمع العربي تتوسع، واذا لم ننتبه يُمكن لأي واحد منا أن يُصاب به، وبالتالي ينقل الڤايروس لعائلته ولأغلى الناس عليه، من الضروري أن نستوعب بأنّ الڤايروس قد يكون في أي مكان، وعلى كُل الأغراض، وأنهُ من الممكن أن يكون موجود عند أي انسان دون أن يعلم به ودون أن تظهر عليه اية أعراض ….

من أجل ذلك يجب علينا الالتزام في البيت والالتزام بتعليمات وزارة الصحة.

 

تعليمات وإرشادات


الهيئة العربية للطوارئ

في أعقاب تفشي جائحة "كوفيد 19" (الكورونا)، تشكّلت الهيئة العربيّة للطوارئ، لتكون مرجعيّة مهنيّة موحّدة تعنى بالأحداث والمخاطر والكوارث والأزمات التي تعصف بمجتمعنا العربيّ، ولتعمل على بناء خطة عمل موحّدة فيما يخص الإجراءات اللازمة لإدارة الطوارئ، ولتقوم بخمس مهام أساسيّة:

1- التنسيق بين الأطر الفاعلة في الحقل.

2- تنشيط مجال المرافعة والمطالب.

3- تعزيز التكافل الاجتماعي والمساعدات الإنسانيّة.

4- المساهمة في رفع الوعي المجتمعي.

5- إعداد الدراسات والأبحاث العلمية اللازمة والمتعلقة بالطوارئ.

هذه الصفحة هي الصفحة الرسميّة للهيئة، وهي المصدر الموثوق للتوعية وللمعلومات والتعليمات المتعلّقة بأزمة فايروس الكورونا. تابعوها، وانشروا موادها التوعويّة على صفحاتكم وفي كلّ الوسائل الممكنة لكي نحمي مجتمعنا وننقذ حياة الناس.

https://www.facebook.com/tawarek48/



 

 

 

 

 

דילוג לתוכן